تحت رعاية معالي الوزير: افتتاح ورشة حول الأطر الوطنية للمؤهلات وفقاً للخبرة الأوروبية في الجامعة الأردنية
عمان - الرأي – افتتح معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور عادل الطويسي أمس أعمال الورشة الإقليمية التي عقدتها الجامعة الأردنية بالتعاون مع مكتب إيراسموس بلس الوطني حول الأطر الوطنية للمؤهلات وفقا للخبرة الأوروبية.
وتهدف الورشة التي افتتحت بحضور رئيس الجامعة الدكتور عزمي محافظة ومشاركة خبراء ومتخصصين في مجال تطوير التعليم العالي في الأردن ودول جنوب حوض البحر الأبيض المتوسط، إلى تبادل الخبرات والمعرفة بين المشاركين من الدول العربية والخبراء الأوروبيين حول الأطر الوطنية المتعلقة بالمؤهلات وصولا إلى تصور واضح للشروط الواجب توافرها في المؤهلات والدرجات العلمية التي يحصل عليها الفرد.
وأكد الطويسي في كلمته خلال حفل الافتتاح ضرورة وجود أطر وطنية للمؤهلات لكل دولة، مشيرا إلى اهتمام الأردن بهذا الموضوع وسعيه إلى تطويره والمضي به قدما من خلال تشكيل لجان متخصصة لمتابعته نظرا لأهميته ولما يستقطبه من اهتمام عالمي واسع.
وتعقد الورشة على مدار يومين ويشارك فيها خبراء من دول عربية هي: الجزائر ومصر وسوريا ولبنان وفلسطين وتونس والمغرب بالإضافة إلى الأردن، ودول أوروبية مثل ايرلندا وبلجيكا، في سبيل تبادل الخبرات والسياسات والتجارب الناحعة التي تنتهجها تلك الدول فيما يتعلق بالأطر الوطنية للمؤهلات.
وتناقش الندوة في جلساتها بحسب مساعد العميد لشؤون الجودة في كلية العلوم التربوية في الجامعة، عضو فريق خبراء تطوير التعليم العالي/ مكتب إيراسموس بلس الوطني الدكتورة ديالا حميدي جملة من المحاور أبرزها أهمية تأسيس أطر وطنية للمؤهلات وضرورة تبادل خبرات عدد من الخبراء في الدول العربية الذين قدموا أحدث ما توصلت إليه الدول المشاركة في مجال أطر المؤهلات.

تاريخ النشر: 24/05/2017

المرفقات: